من الرويدان إلى عالم الآثار. بطاقة التطرف في أيدي الأتراك في ليبيا عاجل

مرحبا بك أيها الزائر أنت تقرأ : من الرويدان إلى عالم الآثار. بطاقة التطرف في أيدي الأتراك في ليبيا

مصدر: موقع عرب نت – منية غانمي

إن حقائق مقتل جبهة النصرة البارزة أو قادة إرهابيي داعش في ليبيا بعد وصولهم إلى أفواج المرتزقة السوريين التي نشرتها تركيا إلى ليبيا لدعم قوات الوساطة تؤكد مزاعم الجيش الليبي بالتورط في أنقرة والتعاون مع المنظمات الإرهابية.

ومن بين الإرهابيين الذين نقلتهم تركيا إلى ليبيا عالم الآثار السوري “أبو عرب” الذي قتل أمس الخميس في غارة جوية للجيش الليبي على محور المعركة غرب سرت.

هذا الزعيم المتشدد ، المسمى أصلاً “سامر الأطرش” من حمص ، سوريا ، له تاريخ أسود من الإرهاب والجريمة على جبهة النصرة ، في الفرع السوري من تنظيم القاعدة ، على الرغم من صغر سنه ، والتي لم تتجاوز 20 عامًا منذ ترحيله. من جبهة النصرة “بسبب قضايا الفساد. وأخلاقيات الانضمام إلى قوات “الجيش الوطني” عفرين العام الماضي قبل أن تنقله أنقرة إلى ليبيا في يناير ، حيث شارك في معارك العاصمة طرابلس بين قوات المصالحة ثم تحول إلى محور المعركة في ضواحي مدينة سرت استعدادًا للمصالحة الليبية. تم في مواقع الوفاق ومواقعهم.

علماء الآثار في أبو عرب

وبحسب المجلس السوري لحقوق الإنسان ، فإن أبو يعرب الأثاري هو واحد من 390 مرتزقاً سورياً قتلوا في القتال في غرب ليبيا وعشرات من القادة الإرهابيين الذين قتلوا أو اعتقلوا داخل محاور القتال.

داعش والرويداني

يذكر أن الجيش الليبي أعلن في نهاية الشهر الماضي عن اعتقال “محمد الرويدان” المعروف باسم أبو بكر الروضاني ، وهو أحد أخطر عناصر تنظيم الدولة الإسلامية الذين انتقلوا من سوريا إلى ليبيا ، وزعيم ما يسمى “فيلق الشام”. تم اتهامه بالعديد من جرائم القتل والاختطاف واغتصاب النساء ، والعودة إلى ليبيا لدعم المصالحة بين القوات الحكومية.

في العقد الرابع من حياته ، انضم الرويداني إلى داعش في سبتمبر 2014 قبل انضمامه إلى “فيلق الشام” الذي تم تشكيله تحت الحماية التركية ، والذي تلقى تدريبًا متقدمًا في مدينة “تل رفعت” السورية في أواخر عام 2014 ثم شارك في القتال. الجيش التركي ضد الأكراد في شمال سوريا.

محمد الرويدانيمحمد الرويداني

بعد أسبوع من اعتقاله ، قتل الإرهابي السوري محمد هنداوي ، قائد فرقة السلطان مراد ، خلال عملية نوعية على محور عين زارة ، جنوب شرق العاصمة طرابلس ، حيث قُتل أثناء قيادته لقوات وساطة تقاتل الجيش الليبي.

المجلة التركية المتطرفة

هذه الأسماء هي من بين الأوراق التركية التي تلعب في ليبيا ، حيث أكد المرصد أن تركيا قامت حتى الآن بنقل حوالي 10000 مرتزقة سوريين ، من بينهم أعضاء في داعش. وأضاف أن المخابرات التركية تشرف على فصيل يضم عشرات المدافعين عن داعش المسؤولين عن تجنيد المرتزقة إلى تركيا للقتال في ليبيا.

محمد هنداويمحمد هنداوي

يخشى هذا الحليف بين أنقرة والإرهابيين والمتطرفين من خطة تركيا لنقل قدامى المحاربين الإرهابيين الأجانب في الحروب الداخلية في ليبيا ، والتي يمكن أن تساعد في العودة إلى الحياة في داعش وتساعدها على النمو واستعادة وضعها في بعض المدن الليبية.

.
—————————————————————————————————————————————————————————————————————————————————————————-
حكمة اليوم :
جميع الحقائق التي نحتاجها كبشر في هذه الحياة موجودة وكامنة في أعماقنا منذ اليوم الأول لولادتنا
مثلما السيارة ذات العجلات المتوازية بدقة تجري في طريقها بسهولة وبسرعة.. فأنت ستؤدي في الحياة بشكل أفضل إذا وازنت بين افكارك ومشاعرك وعواطفك واهدافك وقيمك
—————————————————————————————————————————————————————————————————————————————————————————-
وقال كويلو “لا تفسر.. يسمع الناس فقط ما يريدون سماعه من الرويدان إلى عالم الآثار. بطاقة التطرف في أيدي الأتراك في ليبيا

:
—————————————————————————————————————————————————————————————————————————————————————————-
إكره الخطأ ولكن لا تكره المخطئ , أبغض المعصية ولكن ولكن ارحم العاصي , إنتقد القول ولكن إحترم القائل , فإن مهمتك أن تقضي علي المرض لا علي المريض

عن malak

شاهد أيضاً

تسعى مجموعة من المحكمين الأجانب لقيادة المواجهة مع الهلال والنصر عاجل

مرحبا بك أيها الزائر أنت تقرأ : تسعى مجموعة من المحكمين الأجانب لقيادة المواجهة مع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *